العلاج الطبيعي

الزنجبيل_ فوائد سحرية وعلاج طبيعي

الزنجبيل_ فوائد سحرية وعلاج طبيعي فعال

يستخدم الزنجبيل للأغراض الطبية في الصين منذ أكثر من 2500 عام، وكان له دور بارز في الطب الصيني أو الطب البديل والعلاج الطبيعي.

حيث يعتبر العلاج المنزلي الأشهر للغثيان وآلام المعدة والمشاكل الصحية الأخرى.

موطنه أجزاء من آسيا، مثل الصين واليابان والهند، حيث يحتوي على جذع مورق وزهور خضراء صفراء.

وتأتي توابل الزنجبيل من جذمور (ساق تحت الأرض) للنبات.

فوائد استخدام الزنجبيل العلاجية:

1: يساعد على تقليل الغازات وتحسين الهضم:

تشير بعض الأبحاث إلى أن الإنزيمات الموجودة في الزنجبيل يمكن أن تساعد الجسم على تفتيت وطرد غازات البطن، مما يوفر الراحة للمريض.

يبدو أن له أيضاً تأثيرات مفيدة على إنزيمات “التربسين” و”الليباز البنكرياس” وهي من أهم أنزيمات الهضم.

كما يساعد في زيادة الحركة عبر الجهاز الهضمي، مما يشير إلى أنه قد يخفف أو يمنع الإمساك وآلام الكولون العصبي.

2: يعمل الزنجبيل على تخفيف الغثيان:

تشير بعض الأبحاث إلى أنه يمكن أن يساعد في تخفيف غثيان الصباح وتخفيف الغثيان بعد تلقي علاج السرطان.

حيث أظهرت دراسة صغيرة عام 2010 آثار مكملات مسحوق جذر ه على الغثيان لدى 60 من الأطفال والشباب الذين خضعوا للعلاج الكيميائي.

 وأظهرت نتائج الدراسة أن الزنجبيل أدى إلى تقليل الغثيان لدى معظم الأشخاص الذين تناولوه.

3: دور ه في تخفيف نزلات البرد أو الانفلونزا:

يستخدم الكثير من الناس الزنجبيل للمساعدة في التعافي من البرد أو الأنفلونزا.

تشير بعض الدراسات إلى النوع الطازج منه قد يساعد في حماية الجهاز التنفسي، بينما الزنجبيل المجفف لم يكن له نفس التأثير.

4: دور الزنجبيل في تسكين الآلام:

يعمل على التقليل من آلام العضلات الناتجة عن ممارسة الرياضة بنحو 25٪.

وفي الوقت نفسه، وجدت دراسة أخرى أجريت عام 2016 إلى أنه قد يساعد في تقليل عسر الطمث – الألم قبل أو أثناء الحيض مباشرة.

5: يعمل الزنجبيل على تقليل الالتهاب:

وجدت مجموعة من الباحثين إلى أن تناوله عن طريق الفم “فعال بشكل متواضع و”آمن إلى حد ما” لعلاج الالتهاب.

6: يعمل الزنجبيل على التقليل من مخاطر الإصابة بالسرطان:

يعتبر مصدر ممتاز لمضادات الأكسدة، جيث أظهرت الدراسات أنه لهذا السبب، يمكن أن يقلل أنواعاً مختلفة من الجهد التأكسدي.

مما قد يجعله يلعب دوراً مهماً في الوقاية من سرطان القولون والمستقيم.

7:قد يساعد الزنجبيل في إنقاص الوزن:

قد يلعب دوراً في إنقاص الوزن.

وجدت بعض الدراسات لعام 2019 إلى أن مكملاته قللت بشكل كبير من وزن الجسم ونسبة الخصر إلى الورك ونسبة الورك لدى الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن أو السمنة.

دراسات تتعلق بفعالية الزنجبيل:

تظهر الأبحاث أنه قد يكون مفيداً في حالة الغثيان والقيء الخفيف المرتبطين بالحمل.

ولكنه لم يثبت أنه يخفف الغثيان والقيء المرتبطين بالعلاج الكيميائي للسرطان.

على الرغم من أنه قد يكون مفيداً إذا تم تناوله مع أنواع معينة من العلاج الكيميائي أو بعض الأدوية المستخدمة لمنع الغثيان والقيء.

تشير بعض الأبحاث إلى أن مكملاته الغذائية قد تكون مفيدة للتخفيف من التشنجات المرافقة للدورة الشهرية.

سلامة استخدام الزنجبيل:

استخدم بأمان في العديد من الدراسات البحثية حيث تم تناوله عن طريق الفم كمكمل غذائي.

 قد تكون منتجاته آمنة أيضاً للاستخدام الموضعي (على الجلد).

يمكن أن يكون للزنجبيل آثار جانبية مثل عدم الراحة في البطن وحرقة المعدة والإسهال وتهيج الفم والحلق، خاصة إذا تم تناوله بجرعات كبيرة.

تشير بعض الدراسات حول استخدامه أثناء الحمل إلى أنه آمن، لكن الأدلة ليست قاطعة.

 إذا كنتِ تفكري في استخدامه أثناء الحمل، فننصحك باستشارة مقدم الرعاية الصحية الخاص بكِ.

ملخص:

يعتبر العلاج المنزلي الأشهر للغثيان وآلام المعدة والمشاكل الصحية الأخرى.

يساعد في زيادة الحركة عبر الجهاز الهضمي، مما يشير إلى أنه قد يخفف أو يمنع الإمساك وآلام الكولون العصبي.

تشير بعض الأبحاث إلى أنه يمكن أن يساعد في تخفيف غثيان الصباح وتخفيف الغثيان بعد تلقي علاج السرطان.

تشير بعض الدراسات إلى النوع الطازج منه قد يساعد في حماية الجهاز التنفسي، بينما الزنجبيل المجفف لم يكن له نفس التأثير.

يعمل على التقليل من آلام العضلات الناتجة عن ممارسة الرياضة بنحو 25٪.

يلعب دوراً في إنقاص الوزن.

روابط إضافية:

السابق
فوائد الثوم السحرية _ مضاد الاتهاب الطبيعي
التالي
الشاي الأخضر _ العلاج الطبيعي الأمثل

إعلان ممول

للتواصل مع المركز

اترك تعليقاً