العلاج الطبيعي

العلاج بالتدليك والمساج_ فوائد ومزايا

العلاج بالتدليك والمساج_ فوائد ومزايا:

لطالما عرف العلاج بالتدليك والمساج بكونه من أشهر أقسام العلاج الطبيعي أو الطب البديل.

ويعرف المساج المقدم بكونه الطريقة المثلى للتخلص من آلام الشد العضلي والحصول على قسط من الراحة والاسترخاء.

 حيث يساعد في تقليل التوتر، ويخفف الألم وتوتر العضلات، كما يعمل على زيادة الاسترخاء، والأهم انه يحسين وظيفة المناعة.

حيث يعمل على معالجة الأنسجة الرخوة في جسمك – العضلات والأنسجة الضامة والأوتار والأربطة والجلد، ويعتمد على درجات متفاوتة من الضغط والحركة.

تم استخدامه في معظم الثقافات، الشرقية والغربية على حد سواء، عبر تاريخ البشرية، وكان من أوائل الوسائل التي استخدمها الناس لمحاولة تخفيف الألم.

هل يعمل العلاج بالتدليك أو المساعد على تخفيف الألم:

تمت دراسته لعدة أنواع من الآلام، بما في ذلك آلام أسفل الظهر، وآلام الرقبة والكتف، وآلام هشاشة العظام في الركبة، والصداع. هذا ما يقوله العلم:

فعالية العلاج بالتدليك أو المساج على تخفيف آلام أسفل الظهر:

ووجدت إحدى الدراسات أن هناك دليلًا على أنه كان مفيداً لآلام أسفل الظهر المزمنة.

وجدت دراسة عام 2015 لـ 25 دراسة مع عدد مشاركين يبلغ 3096 مشاركاً، وتضمنت الدراسة العديد من آلام أسفل الظهر الحادة والمزمنة، كانت النتائج تشير الى تحسينات قصيرة المدى في الألم بعد العلاج من خلاله .

فعالية العلاج بالتدليك أو المساج على آلام الرقبة والكتف:

قد يكون العلاج مفيداً في علاج آلام الرقبة أو الكتف، ولكن قد تستمر الفوائد لفترة قصيرة فقط.

وجدت دراسة أجريت عام 2016 على عدد مشاركين يبلغ عددهم (519 مشاركاً) أنه يمكن أن يوفر تخفيفاً قصير المدى لآلام الرقبة إذا كانت الجلسات طويلة بما فيه الكفاية ومتكررة بدرجة كافية.

فعالية العلاج بالتدليك أو المساج على هشاشة العظام في الركبة:

تشير كمية الأبحاث الصغيرة التي تم إجراؤها على العلاج بباستخدام هذا النوع من المساجات لهشاشة العظام في الركبة إلى أنه قد يكون له فوائد قصيرة المدى في تخفيف آلام الركبة.

التدليك

فعالية العلاج بالتدليك أو المساج على علاج وتخفيف الصداع:

تظهر نتائج الدراسات انخفاض تواتر هجمات الصداع النصفي(الشقيقة) عند المصابين الذين تلقوا العلاج به أو المساج.

هل يمكن للعلاج بالتدليك أو المساج أن يساعد مرضى السرطان؟

مع الاحتياطات المناسبة، يمكن أن يكون هذا العلاج جزءاً من الرعاية الداعمة لمرضى السرطان الذين يرغبون في تجربته.

وجدت دراسة عام 2016 لـ (أكثر من 1200 مشارك) أنه قد ساعد مرضى السرطان على تخفيف الألم والقلق.

فعالية العلاج بالتدليك أو المساج للسيطرة وتخفيف أعراض ألم الليف العضلي:

قد يكون العلاج بالتدليك مفيداً لبعض أعراض الألم العضلي الليفي إذا استمر لفترة كافية.

وجد تقييم عام 2014 لـ 9 دراسات (إجمالي 404 مشاركين) إلى أنه إذا استمر بالعلاج لمدة 5 أسابيع على الأقل، فإنه يحسن الألم والقلق والاكتئاب لدى الأشخاص المصابين بالألم العضلي الليفي ولكن لم يكن له تأثير على اضطراب النوم.

هل يساعد العلاج بالتدليك أو المساج نمو الطفل؟

هناك أدلة على أن الأطفال الخدج الذين يتم تدليكهم قد أظهروا تحسن في زيادة الوزن.

حيث أظهرت دراسة عام 2017 بعض الأدلة على أن الأطفال الخدج الذين تم تقديم علاج إضافي لهم عن طريقه قد أظهروا تحسناً وتزايداً في الوزن.

ما هي مخاطر العلاج بالتدليك والمساج ؟

يبدو أن مخاطر الآثار الضارة من العلاج به منخفضة.

 ومع ذلك، كانت هناك تقارير نادرة عن آثار جانبية خطيرة، مثل جلطات دموية أو إصابة في الأعصاب أو كسر في العظام.

 تضمنت بعض الحالات المبلغ عنها أنواعاً قوية منه، مثل تدليك الأنسجة العميقة، أو المرضى الذين قد يكونون أكثر عرضة للإصابة، مثل كبار السن.

هل عليك الحصول على العلاج بالتدليك والمساج؟

لا تستخدم العلاج به لتأجيل زيارة مقدم الرعاية الصحية بشأن مشكلة طبية.

إذا لم تكن متأكدًا مما إذا كان العلاج بالتدليك مناسباً لك، فناقش مخاوفك مع مقدم الرعاية الصحية الخاص بك، والذي قد يكون قادراً أيضاً على مساعدتك في اختيار معالج.

عليك الحصول على هذا النوع من العلاج مهما كانت مهنتك، ولا تفوت هذه المزايا الرائعة.

روابط مهمة:

السابق
العلاج الطبيعي من خلال ( الايورفيدا) :
التالي
تعرف على 10 أنواع للمساج المختلفة

إعلان ممول

للتواصل مع المركز

اترك تعليقاً