أغذية علاجية

فوائد العسل الخام للشفاء

عسل الخام

العسل الخام هو عبارة عن مُحلي نقي وغير مصفى وغير مبستر يصنعه النحل من رحيق الأزهار.

معظم العسل المستهلك اليوم عبارة عن عسل معالج تم تسخينه وتصفيته منذ جمعه من الخلية.

 على عكس العسل المعالج، لا يُسرق العسل الخام من قيمته الغذائية الهائلة وقواه الصحية.

فوائد العسل الخام

يمكن أن يساعد في كل شيء من الطاقة المنخفضة إلى مشاكل النوم إلى الحساسية الموسمية.

قد يساعد التحول إلى العسل الخام في جهود إنقاص الوزن عند مقارنتها بالوجبات الغذائية التي تحتوي على السكر أو شراب الذرة عالي الفركتوز.

8 فوائد صحية للعسل الخام

1. إدارة الوزن الصحي

ربطت الدراسات البحثية بين استهلاك العسل وفقدان الوزن.

وجدت دراسة أجرتها جامعة ولاية سان دييغو أن استبدال السكر بالعسل يمكن أن يساعد في الواقع في منع تراكم الأرطال الزائدة وأيضًا خفض نسبة السكر في الدم.

 تشير النتائج أيضًا إلى أنه بالمقارنة مع السكر، قد يقلل العسل من نسبة الدهون الثلاثية في الدم.

وجدت دراسة أخرى من جامعة وايومنغ أن العسل الخام يمكن أن ينشط الهرمونات التي تثبط الشهية.

في الدراسة تم قياس هرمونات الشهية والاستجابة لنسبة السكر في الدم لدى 14 امرأة سليمة غير بدينة بعد تناول وجبة إفطار تحتوي إما على العسل أو السكر.

 بشكل عام، خلص الباحثون إلى أن استهلاك العسل يوفر تأثيرات محتملة للوقاية من السمنة.

2. لحساسية حبوب اللقاح

يحتوي العسل الخام على حبوب لقاح النحل، المعروف عنها أنها تقي من الالتهابات، وتوفر راحة طبيعية من الحساسية، وتعزز المناعة بشكل عام.

تعتمد قدرة العسل على الوقاية من الحساسية على مفهوم يسمى العلاج المناعي.

 ينتقل النحل في منطقتك من زهرة إلى زهرة لجمع حبوب اللقاح التي تسبب لك المعاناة، ولكن عندما تستهلك عسلًا محليًا خامًا، فإنك تستهلك أيضًا حبوب اللقاح المحلية المخالفة.

بعد مرور بعض الوقت، قد يصبح المصاب بالحساسية أقل حساسية لحبوب اللقاح هذه التي سببت مشاكل في السابق وتعاني من أعراض حساسية موسمية أقل.

وجد العديد من الأشخاص الذين يعانون من الحساسية الموسمية أن العسل الخام المحلي مفيد لأنه يزيل حساسيتهم تجاه الحيوانات مما يؤدي إلى رد فعل تحسسي لديهم.

وجدت دراسة أجريت عام 2013 أن تناول العسل بجرعة عالية (غرام واحد لكل كيلوغرام من وزن الجسم من العسل يوميًا) يمكن أن يحسن أعراض الحساسية على مدى ثمانية أسابيع.

وجد الباحثون أن تناول العسل أدى إلى تحسن الأعراض العامة والفردية لحساسية الأنف. التهاب الأنف التحسسي هو رد فعل تحسسي يسبب حكة، ودموع العيون، والعطس وأعراض أخرى مماثلة.

يقول بعض الناس أن ملعقة كبيرة من العسل يوميًا يمكن أن تكون بمثابة حقنة مضادة للحساسية.

نوع العسل مهم لأن العسل المبستر لا يحتوي على أي حبوب لقاح، لتخفيف الحساسية الموسمية، يجب تناول العسل الخام مع حبوب اللقاح.

3. مصدر الطاقة الطبيعية

يحتوي العسل الخام على سكريات طبيعية (80٪)، ماء (18٪)، معادن، فيتامينات، حبوب لقاح وبروتين (2٪).

 ليس من المستغرب أن يُطلق على العسل اسم “وقود التشغيل المثالي”.

يوفر إمدادًا سهل الامتصاص من الطاقة على شكل جليكوجين الكبد، مما يجعله مثاليًا لبدايات الصباح النشطة وكمصدر للطاقة قبل التمرين وبعده.

أظهرت الدراسات التي أجريت في مختبر التمارين الرياضية والتغذية الرياضية بجامعة ممفيس أن العسل هو أحد أفضل خيارات الكربوهيدرات التي يجب تناولها قبل ممارسة الرياضة مباشرةً.

بالإضافة إلى ذلك، كشفت الدراسات أنه كوقود رياضي، يعمل العسل على قدم المساواة مع الجلوكوز، وهو السكر المستخدم في معظم المواد الهلامية للطاقة التجارية.

عندما يتعلق الأمر باستخدام العسل الخام في الأنشطة الرياضية، فإنني أوصي بشدة باستخدام العسل الخام للتغذية والتعافي.

 لهذا السبب يتم تضمين العسل الخام في بعض أفضل الوجبات الخفيفة قبل التمرين ووجبات ما بعد التمرين.

4. قوة مضادات الأكسدة

أظهرت الدراسات أن جرعة يومية من العسل الخام ترفع مستويات مضادات الأكسدة المعززة للصحة في الجسم.

تساعد مضادات الأكسدة على منع الجذور الحرة في الجسم التي تسبب المرض.

 كما أنه يقوي جهاز المناعة، ويعمل كوقاية ضد أي عدد من الأمراض، ويحتوي العسل على مادة البوليفينول، وهي من مضادات الأكسدة القوية التي ثبت أنها تقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والسرطان.

5. محفز النوم

يعزز العسل الخام النوم التصالحي بطريقتين، إما من خلال تناول العسل قبل النوم، فإنه يعيد تخزين مخزون الجليكوجين في الكبد ويمنع الدماغ من إثارة أزمة البحث عن الوقود، مما قد يوقظك.

أو أنه يؤدي تناول العسل الخام إلى تعزيز إفراز الميلاتونين في الدماغ عن طريق إحداث ارتفاع طفيف في مستويات الأنسولين، مما يحفز إطلاق مادة التربتوفان في الدماغ.

يتحول التربتوفان إلى السيروتونين، والذي يتحول بعد ذلك إلى الميلاتونين.

كما يعزز الميلاتونين المناعة ويساعد على إعادة بناء الأنسجة خلال فترات الراحة، ثبت أن قلة النوم، على سبيل المقارنة، عامل خطر لارتفاع ضغط الدم والسمنة ومرض السكري من النوع 2 وأمراض القلب والسكتة الدماغية والتهاب المفاصل.

نظرًا لأن العسل مساعد طبيعي مثبت في النوم، فإنه يقلل بشكل طبيعي من مخاطر كل هذه المشاكل الصحية.

6. معالج الجروح والقرحة

من المعروف أن الضمادات المملوءة بالعسل تساعد في الشفاء، حيث وجد بيتر تشارلز مولان من جامعة وايكاتو بنيوزيلندا في دراسات متعددة أن العسل مضاد طبيعي للبكتيريا وله آثار التئام الجروح.

 ووجد أيضًا أن العسل يتفاعل مع سوائل الجسم لإنتاج بيروكسيد الهيدروجين، مما يخلق بيئة غير مضيافة للبكتيريا.

 بالإضافة إلى ذلك، “تركيزات بيروكسيد الهيدروجين المتولدة منخفضة جدًا مقارنة بتلك التي يتم تطبيقها عادةً على الجرح، وبالتالي، فإن الضرر السام للخلايا بواسطة بيروكسيد الهيدروجين منخفض جدًا.”

لعلاج الحروق والجروح، عادةً ما يتم وضع العسل مباشرة على منطقة المشكلة أو في ضمادة يتم تغييرها كل 24 إلى 48 ساعة.

عسل الخام

7. مساعدة مرضى السكري

يمكن أن يقلل استهلاك العسل الخام من خطر الإصابة بمرض السكري ويساعد في الأدوية المستخدمة لعلاج مرض السكري.

 يمكن أن يكون مزيج العسل الخام والقرفة مفيدًا بشكل خاص للتحكم الصحي في نسبة السكر في الدم، بالإضافة إلى العديد من المشكلات الصحية الأخرى مثل التهاب اللثة وحب الشباب.

وفقًا لدراسة أجريت في دبي، لوحظ أن العسل يسبب ارتفاعًا أقل في مستويات الجلوكوز في البلازما لدى مرضى السكر مقارنةً بسكر العنب والسكروز.

 يقترح البعض أن قوة القرفة المعززة للأنسولين يمكن أن تبطل هذا الارتفاع في الجلوكوز في العسل، مما يجعل العسل ومزيج القرفة مزيجًا غذائيًا منخفض المؤشر الجلايسيمي.

يزيد العسل الخام الأنسولين ويقلل من ارتفاع السكر في الدم. جرب تناول القليل من الطعام في كل مرة ولاحظ كيف يتفاعل سكر الدم معه، وأضف العسل الخام والقرفة إلى نظامك الغذائي لمرضى السكري.

8. شراب السعال الطبيعي

ثبت أن العسل الخام فعال في علاج السعال مثل شراب السعال التجاري الذي لا يستلزم وصفة طبية.

تظهر الأدلة العلمية المتزايدة أن جرعة واحدة من العسل يمكن أن تقلل من إفراز المخاط والسعال.

 في إحدى الدراسات، كان العسل بنفس فعالية ديفينهيدرامين وديكستروميثورفان، وهي مكونات شائعة موجودة في أدوية السعال التي لا تستلزم وصفة طبية.

للسعال، نصف ملعقة صغيرة إلى ملعقتين صغيرتين من العسل في وقت النوم هي جرعة مدروسة وموصى بها لأي شخص يزيد عمره عن سنة واحدة.

السابق
قطرات العسل عشبية للسعال محلية الصنع
التالي
أهم 6 فوائد للعسل الخام

إعلان ممول

للتواصل مع المركز

اترك تعليقاً