علاج الجسد الطبيعي

8 فوائد صحية للسباحة

فوائد صحية للسباحة

السباحة هي من الرياضات التي كنا نمارسها كثيرًا عندما كنا صغارًا ثم تراخينا مع تقدمنا ​​في السن، ولكن إذا لم تجرب المسبح في وقت ما أو وجدت نفسك تسبح فقط خلال الأشهر الأكثر دفئًا، فأنت تفوتك الفرصة، وذلك لأن تمارين السباحة هي واحدة من أفضل الأنشطة التي يمكنك القيام بها لجسمك على مدار العام.

8 فوائد للسباحة

إذا كان هناك تدريب فستكون السباحة على رأس القائمة، فمع الفوائد الجسدية والعقلية، يمكن أن تؤدي تمارين السباحة حقًا إلى تحسين صحتك العامة في فترة زمنية قصيرة، ولحسن الحظ لست بحاجة إلى أن تكون مايكل فيلبس التالي لجني الفوائد أيضًا.

1- أداء عقلي أفضل

ستحصل على أكثر من مجرد جسد سباح عندما تمارس تمارين السباحة؛ وسوف يحصل عقلك على ذلك أيضا، فقد ثبت أن السباحة تعمل على زيادة تدفق الدم إلى الدماغ، مما يؤدي إلى المزيد من الأكسجين، وهذا يعني أنك ستشعر بمزيد من اليقظة وذاكرة أفضل.

وجدت إحدى الدراسات المثيرة للاهتمام أن مجرد التواجد في حوض من الماء الدافئ بمستوى الصدر على الأقل يمكن أن يكون له تأثير إيجابي على تدفق الدم إلى الدماغ، وزاد المشاركون في الدراسة من تدفق الدم إلى الشرايين الدماغية لديهم بنسبة 14 بالمائة.

2- تساعد الأطفال على تحقيق النمو

اتضح أن إدخال الصغار في الماء مبكرًا فكرة جيدة أيضًا، وجدت دراسة أجريت على 7000 طفل دون سن الخامسة أن الأطفال الذين شاركوا في السباحة في سن مبكرة حققوا مهارات ووصلوا إلى مراحل جسدية في وقت أبكر من أقرانهم غير السباحين.

3- تحسين مزاجك

 إذا كنت تسبح فقط خلال أشهر الصيف، فقد حان الوقت لارتداء ملابس السباحة خلال فصل الشتاء، هذا لأنه على الرغم من درجات الحرارة المنخفضة، وجدت إحدى الدراسات أن السباحين الذين ينزلون المسبح بانتظام بين أكتوبر ويناير، أبلغوا عن إجهاد وتوتر وفقدان ذاكرة بصورة أقل.

ليس هذا فقط بل إن السباحين الذين عانوا من أمراض مثل الروماتيزم أو الألم العضلي الليفي أو الربو وجدوا أن السباحة في فصل الشتاء خففت من آلامهم وآلامهم.

4- خفض ضغط الدم

إذا كنت تعاني من ارتفاع ضغط الدم، فإن تمارين السباحة طريقة ممتازة لخفض ضغط الدم أثناء الراحة، ووجدت إحدى الدراسات أنه على مدى فترة 10 أسابيع، انخفض معدل ضربات القلب لدى الرجال والنساء الذين كانوا مستقرين سابقًا ولكن يعانون من ارتفاع ضغط الدم بشكل ملحوظ.

ووجدت دراسة أخرى أنه بعد عام من السباحة بانتظام، انخفض ضغط المرضى الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم مع تحسن حساسية الأنسولين لديهم، وهو أمر أساسي لتجنب مرض السكري من النوع.

5-زيادة العمر المتوقع

إذا كنت تحتاج إلى إطالة عمرك، فإن السباحة هي طريقة أخرى تضيفها إلى قائمتك، فقد وجدت إحدى الدراسات التي أُجريت على أكثر من 40.000 رجل تتراوح أعمارهم بين 20-90 عامًا أن هؤلاء المشاركين الذين سبحوا قللوا من خطر وفاتهم بنسبة 50 بالمائة تقريبًا مقارنةً بالرجال الاخرين.

6- تقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب

 في دراسة أجريت على مرضى هشاشة العظام، وجد الباحثون أن السباحة لها نفس الفعالية – وأحيانًا أكثر من ذلك – مثل ركوب الدراجات في زيادة وظائف القلب والأوعية الدموية وتقليل الالتهاب.

7- التقلل من آلام أسفل الظهر

تخطى المسكنات وجرب حمام السباحة بدلاً من ذلك، فقد وجدت إحدى الدراسات أن المرضى الذين يعانون من آلام أسفل الظهر والذين مارسوا تمارين مائية مرتين على الأقل في الأسبوع أظهروا تحسنًا ملحوظًا في الألم، وبعد 6 أشهر شعر 90 بالمائة من المشاركين في الدراسة أنهم قد تحسنوا بعد الوقت الذي قضوه في البرنامج، بغض النظر عن قدرتهم على السباحة في بداية الدراسة.

8-إنها بمثابة بديل مثالي للتمرينات عالية التأثير

تستخدم السباحة عضلات لا تستخدمها عادةً، وهي سهلة على المفاصل مما يجعلها بديلاً رائعًا للأنشطة عالية التأثير.

فوائد صحية للسباحة

السباحة و إنقاص الوزن

مثل أي تمرين آخر تعتمد مدى فعالية السباحة في إنقاص الوزن على مجموعة متنوعة من العوامل: كطول مدة السباحة وما تأكله على مدار اليوم وماذا تفعل بعد أن تكون في المسبح، فإذا كنت تقضي معظم وقتك في تعديل بدلة السباحة الخاصة بك بدلاً من الحركة أو السباحة عشرات اللفات ولكنك تتبع نظامًا غذائيًا غير صحي، فمن المحتمل أنك لن تفقد الوزن.

ولكن لنفترض أنك تريد دمج السباحة في روتين التمرين المعتاد، هل ستساعدك السباحة على إنقاص الوزن؟

فحصت إحدى الدراسات آثار السباحة والمشي على وزن الجسم وتوزيع الدهون والدهون والجلوكوز والأنسولين لدى النساء الأكبر سنًا، ووجدت الدراسة أنه بعد ستة أشهر، قلل السباحون من حجم الخصر والورك أكثر من السباحين وزادوا مدى قدرتهم على السباحة في 12 دقيقة، وبعد عام انخفض وزن السباحين ومستويات الكوليسترول لديهم أكثر من الاخرين.

لكن وجدت دراسات أخرى أن السباحة يمكن أن تزيد من استهلاك الطعام للناس، وأحيانًا لا يفقد السباحون أي وزن على الإطلاق، ولكن إذا ركزت بدرجة أقل على الأرقام الموجودة على الميزان وبدلاً من ذلك على جسمك، فقد تجد أن السباحة هي التمرين المثالي بالنسبة لك، حتى لو لم تكن تفقد أرطالًا.

احتياطات السباحة

لحسن الحظ تعد السباحة إحدى الرياضات التي لا يحتمل أن تؤذي فيها نفسك، ولكن إذا لم تكن سباحًا متمرسًا أو لديك مشاكل صحية، خاصة أمراض القلب والأوعية الدموية، فيجب عليك الاتصال بطبيبك للتأكد من أن ممارسة روتين السباحة آمن، وإذا كنت غير متأكد من كيفية السباحة، فتوقف حتى تتعلم.

لا تحتاج السباحة إلى أي معدات باستثناء ملابس السباحة، فهي غير مكلفة. فإذا كنت تنزل حمام السباحة بانتظام، يجب أن تحصل على زوج من النظارات الواقية للسباحة حتى لا تقلق بشأن الكلور المتطاير في عينيك.

وأخيرًا، امنح نفسك وقتًا للتكيف في حمام السباحة، نظرًا لأن الأمر مختلف تمامًا عن التمارين الاخرى، فقد يستغرق الأمر بعض الوقت للتعرف على ما يشعر به جسمك أثناء الحركة في الماء، ولا بأس بذلك تمامًا!

روابط أخرى:

السابق
6 أسباب لممارسة الرياضة أثناء الحمل
التالي
7 علاجات طبيعية للتخلص من القمل

إعلان ممول

للتواصل مع المركز

اترك تعليقاً