أنظمة غذائية صحية

فوائد لا تحصى لنظام الكيتو دايت

فوائد لا تحصى لنظام الكيتو دايت

تظهر الأبحاث يوماً بعد يوم أهمية نظام الكيتو وفوائده في العديد من المجالات.

وكما أظهر بحث حاز على جائزة نوبل في العلوم عن أهمية قطع السكر و الصيام وقدرته على إحداث تغييرات فعلية في الخلية والحفاظ على الصحة.

أهم الفوائد لنظام الكيتو دايت:

  • يساعد على فقدان الوزن:

تعتبر هذه الفائدة من أهم ما يمطح إليه الملتزمون بحمية كيتو دايت.

وهذا ما سيحصلون عليه، حيث سيلاحظون انخفاض سريع في وزن الجسم و بشكل ملحوظ ولمدة طويلة.

وجدت دراسة 2013 المنشورة في المجلة البريطانية للتغذية أن أولئك الذين يتبعون حمية ” كيتو “حققوا وزناً أفضل على المدى الطويل.

كما أنهم أبدوا إدارة لعوامل الخطر القلبية الوعائية مقارنة بالأفراد المتبعون لنظام غذائي تقليدي منخفض الدهون.

يعد فقدان الوزن في نظام كيتو الغذائي أمرا حقيقيا لأن الأنظمة الغذائية عالية الدهون ومنخفضة الكربوهيدرات يمكن أن تساعد في تقليل الجوع وزيادة فقدان الوزن من خلال آثارها الهرمونية.

فعندما نأكل القليل من الأطعمة التي تمدنا بالكربوهيدرات، فإننا نطلق كمية أقل من الأنسولين.

 مع انخفاض مستويات الأنسولين، لا يخزن الجسم طاقة إضافية على شكل دهون.

وعلى العكس فإنه يستخدم الدهون المخزنة للحصول على الطاقة.

نظام الكيتو دايت والسكري:

  • تقليل مخاطر الإصابة بمرض السكري من النوع 2 :

  يساعد نظام الكيتو دايت على تنظيم إفراز الهرمزنات وأهمها هرمون الأنسولين.

في الحالة الطبيعية يتم إفراز الأنسولين استجابة لوجود السكر في الجسم.

ولكن في حالة مرض السكري من النمط الثاني، فيحدث مقاومة لعمل هذا الهرمون ويرفع سكر الدم.

يعمل نظام الكيتو دايت على تخفيف المقاومة لهذا الهرمون ويساعد في تنظيم سكر الدم، بل وخفضه وضبطه الى مستويات طبيعية أو شبه طبيعية.

نظام الكيتو دايت والأمراض القلبية:

  • تقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب:

يمكن أن يقلل نظام كيتو الغذائي من مخاطر الإصابة بأمراض القلب، بما في ذلك ارتفاع نسبة الكوليسترول والدهون الثلاثية.

 من غير المرجح أن تؤثر حمية الكيتو سلباً على مستويات الكوليسترول لديك على الرغم من ارتفاع نسبة الدهون فيها.

علاوة على ذلك، فهو قادر على خفض عوامل خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، وخاصة عند أولئك الذين يعانون من السمنة المفرطة.

وجدت إحدى الدراسات، على سبيل المثال، أن الالتزام بنظام الكيتو الغذائي، وقائمة أطعمة حمية الكيتو لمدة 24 أسبوعاً أدى إلى انخفاض مستويات الدهون الثلاثية، والكوليسترول، والبروتين الدهني منخفض الكثافة، وجلوكوز الدم.

فوائد لا تحصى لنظام الكيتو دايت

نظام الكيتو دايت والسرطان:

  • يساعد في الحماية والوقاية من السرطان:

 الخلايا العادية الموجودة في أجسامنا قادرة على استخدام الدهون للحصول على الطاقة بدلاً عن السكر.

ولكن يُعتقد أن الخلايا السرطانية لا يمكنها تحويل مصادر طاقتها من السكر الى الدهون وبالتالي هذا يؤدي الى موتها.

لذلك، قد يكون اتباع نظام كيتو الغذائي الذي يقضي على السكر المكرر الزائد وغيره من الكربوهيدرات المصنعة فعالاً في الحد من السرطان أو مكافحته.

 ليس من قبيل المصادفة أن بعضاً من أفضل الأطعمة المقاومة للسرطان مدرجة في قائمة أطعمة حمية الكيتو.

نظام الكيتو دايت والأمراض العصبية:

  • محاربة أمراض الدماغ والاضطرابات العصبية:

على مدار القرن الماضي، تم استخدام الأنظمة الغذائية الكيتونية أيضاً كعلاجات طبيعية لعلاج الاضطرابات العصبية والضعف الإدراكي وحتى المساعدة في عكسها.

بما في ذلك الصرع وأعراض مرض الزهايمر والاكتئاب الهوسي والقلق.

تظهر الأبحاث أن قطع مستويات الجلوكوز مع اتباع نظام غذائي منخفض الكربوهيدرات يجعل الجسم ينتج الكيتونات للحصول على الطاقة.

يمكن أن يساعد هذا التغيير في عكس الاضطرابات العصبية والضعف الإدراكي، بما في ذلك التحكم في النوبات.

وهو مايخلق فرصة لنظام طبيعي يساعد على مكافحة هذا النوع من الأمراض العصبية المزمنة والتي توثر على نوعية الحياة عند مرضاها بشكل كبير.

ملخص الأفكار:

تظهر الأبحاث يوماً بعد يوم أهمية نظام الكيتو وفوائده في العديد من المجالات.

  • يساعد على فقدان الوزن:
  • تقليل مخاطر الإصابة بمرض السكري من النوع 2 :
  • تقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب:
  • يساعد في الحماية والوقاية من السرطان:
  • محاربة أمراض الدماغ والاضطرابات العصبية:
  • وكما أظهر بحث حاز على جائزة نوبل في العلوم عن أهمية قطع السكر و الصيام وقدرته على إحداث تغييرات فعلية في الخلية والحفاظ على الصحة.

    السابق
    نبات الزعرور واستخداماته في صناعة الدواء
    التالي
    شرح نظام الكيتو دايت للمبتدئين

    إعلان ممول

    للتواصل مع المركز

    اترك تعليقاً